أخبار دولية

أوكرانيا تتهم روسيا بعدم احترام «هدنة» ماريوبول وبوتين يعتذر لإسرائيل

لندن : اتهمت أوكرانيا، أمس الخميس، روسيا “بعدم احترام وعدها” بوقف إطلاق النار الذي أعلنته الأربعاء.
وفيما تعهد “الناتو” بحماية السويد، في حال ترشحها للانضمام له، قالت إسرائيل إن الرئيس فلاديمير بوتين، اعتذر عما ورد في تعليقات وزير خارجيته سيرغي لافروف، والتي زعم فيها أن الزعيم النازي هتلر له أصول يهودية.
وأكد مساعد قائد كتيبة آزوف، التي تدافع عن المجمع في مايوبول، في مقطع مصور أن “معارك دامية” تدور داخل الموقع، وأن الروس “لا يحترمون وعدهم” بوقف لإطلاق النار أعلنوه الأربعاء.
وأوضح أن الروس دخلوا أزوفستال الإثنين، مؤكدا ما ذكره قائد كتيبة آزوف دنيس بوركوبنكو مساء الأربعاء.
ووعد الجيش الروسي بوقف أنشطته في آزوفستال خلال نهار أمس الخميس وفي اليومين التاليين للسماح بمغادرة المدنيين، بعد ما وصفها مقاتلون أوكرانيون بأنها “معارك دامية” منعت عمليات الإجلاء الأربعاء. وقال الكرملين إنه فُتحت ممرات إنسانية من المصنع.
ميدانيا أيضاً، قالت روسيا إن مدفعيتها قصفت مواقع ومعاقل أوكرانية عديدة الليلة الماضية، مما أسفر عن مقتل 600 مقاتل.
وبينت وزارة الدفاع الروسية أيضا أن صواريخها دمرت معدات جوية في مطار كاناتوفو في منطقة كيروفوراد بوسط أوكرانيا ومستودعا كبيرا للذخيرة في مدينة ميكولايف الجنوبية.
في الموازاة، اتهم الكرملين دول الغرب بالحؤول دون نهاية “سريعة” للحملة العسكرية الروسية في أوكرانيا بتزويدها أسلحة للدولة الموالية للغرب.
وردا على سؤال بشأن تقرير في “نيويورك تايمز” ذكر أن الاستخبارات الأمريكية ساعدت أوكرانيا على قتل عدد من الجنرالات الروس، قال بيسكوف إن “الولايات المتحدة وبريطانيا والناتو (حلف شمال الأطلسي) ككل سلموا معلومات استخباراتية للقوات المسلحة الأوكرانية بشكل دائم”.
وتابع “إضافة إلى تدفق الأسلحة التي ترسلها هذه الدول إلى أوكرانيا، فإن كل تلك الإجراءات لا تسهم في استكمال سريع للعملية”.
غير أن بيسكوف قال إن تلك الخطوات “غير قادرة على إعاقة تحقيق” أهداف العملية العسكرية الروسية.
في الموازاة، أعلن الأمين العام لحلف شمال الاطلسي ينس ستولتنبرغ أن الحلف مستعد “لتعزيز وجوده” في بحر البلطيق ومحيط السويد لحماية هذا البلد في حال ترشحه لعضوية الأطلسي.
إلى ذلك، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعتذر عما ورد في تعليقات وزير خارجيته سيرغي لافروف، والتي زعم فيها أن الزعيم النازي هتلر له أصول يهودية.
وأضاف بينيت بعد اتصال مع بوتين، إنه قبل الاعتذار وشكر بوتين على توضيح موقفه.
وحسب بيان صدر عن الكرملين، فقد ناقش المسؤولان “الأهمية الخاصة” لذكرى 9 أيار/ مايو، وهو التاريخ الذي تحتفل فيه روسيا بالنصر على النازية، والذي يشهد “إحياء ذكرى جميع ضحايا” الحرب العالمية الثانية “بمن في ذلك ضحايا المحرقة”.
وقال الكرملين إن بوتين وبينيت “أعربا أيضا عن اهتمامهما المشترك بتعميق العلاقات الودية الروسية الإسرائيلية”.
وقال لافروف، قبل أيام، إن “الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يرد على هذه الحجة بالقول كيف يمكن للنازية أن تكون موجودة (في أوكرانيا) إذا كان هو نفسه يهوديا. يمكن أن أكون مخطئا لكن هتلر نفسه كان دم يهودي يسري في عروقه”.

«القدس العربي»

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة نبض الوطن
%d مدونون معجبون بهذه: