إقتصاد

احتياطي النقد الأجنبي في تونس يتراجع لأدنى مستوى في 3 سنوات

مستويات الاحتياطي تغطي حالياً 100 يوم فقط من الواردات

تراجع احتياطي النقد الأجنبي لدى تونس إلى أدنى مستوى له منذ نحو 3 سنوات، وفقاً لما أعلنه البنك المركزي التونسي، اليوم. بحسب البنك؛ فقد تراجع الاحتياطي إلى مستويات يمكنها تغطية 100 يوم من الواردات، مقارنة مع 121 يوماً في الفترة ذاتها من العام الماضي.

سجل احتياطي النقد الأجنبي للبلاد نحو 22.3 مليار دينار (تعادل نحو 6.97 مليار دولار) مطلع نوفمبر الجاري، بحسب البنك.

عانى الاقتصاد التونسي منذ اندلاع أزمة انتشار فيروس “كورونا”، ودخلت البلاد في مفاوضات طويلة مع صندوق النقد الدولي، وتوصلت في أكتوبر الماضي إلى اتفاق على مستوى الخبراء بترتيب تمويل مدته 48 شهراً في إطار تسهيل الصندوق الممدد (EFF) بقيمة 1.9 مليار دولار.

وفقاً لبيانات سابقة أعلنها البنك المركزي؛ فقد ارتفعت تحويلات العاملين بالخارج بنسبة 13.3% في الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري بنسبة 13.3% لتصل إلى 2.43 مليار دينار، بالإضافة إلى زيادة إيرادات السياحة بنسبة 58% مسجلة 796 مليون دينار.

تسبب تفاقم العجز التجاري وتراجع قيمة العملة المحلية في تونس إلى تآكل الاحتياطيات، كما اتسع العجز التجاري التونسي في سبتمبر الماضي إلى مستوى قياسي بلغ 19 مليار دينار.

بلومبرغ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة نبض الوطن