أخبار دولية

اكبر اضراب ببريطانيا للهيئات والخدمات الصحية

بدأ أكبر إضراب للممرضات في تاريخ هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا (NHS)، الخميس، وفق ما ذكرت “بي بي سي“.

وبدأت الممرضات في إنكلترا وويلز وأيرلندا الشمالية إضرابا وطنيا، وهو الأكبر في نوعه في تاريخ الهيئة.

وسيستمر الطاقم الطبي في تقديم خدمات “الحفاظ على الحياة” وبعض خدمات “الرعاية العاجلة”، ولكن عمليات الجراحة الروتينية وغيرها من العلاجات الأخرى من المحتمل أن تتعطل.

وقالت كلية التمريض الملكية إن الموظفين لم يمنحوا أي خيار بعد أن رفض الوزراء استئناف محادثات تتعلق بالأجور.

وقالت حكومة المملكة المتحدة إن طلب زيادة الرواتب بنسبة 19٪ من قبل كلية التمريض الملكية لا يمكن تحمله.

ونظمت ممرضات الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا إضرابا، الخميس، في أول إضراب وطني لهم على الإطلاق، حيث أدى الخلاف المرير مع الحكومة حول الأجور إلى زيادة الضغط على المستشفيات التي تعاني بالفعل من ضغوط، وفقا لرويترز.

وستضرب نحو نحو 100 ألف ممرضة في 76 مستشفى ومركز صحي، مما يؤدي إلى إلغاء ما يقدر بـ 70 ألف موعد وعملية جراحية لدى هيئة الخدمات الصحية الوطنية الممولة من الدولة في بريطانيا.

وتواجه بريطانيا موجة من الإضرابات في قطاعات أخرى هذا الشتاء، حيث أدت الإضرابات إلى شل شبكة السكك الحديدية والخدمات البريدية، بينما تستعد المطارات للاضطراب خلال عيد الميلاد، وأدى التضخم الذي وصل إلى أكثر من 10٪ إلى إذكاء التوترات بين النقابات وأرباب العمل، وفقا لرويترز.

وخارج مستشفى “سانت توماس” في وسط لندن، قالت إثنيا فوغان (50 عاما)، وهي ممرضة من لندن، إنها شعرت أنه ليس أمام الممرضات خيار سوى الإضراب، وألقت باللوم على الحكومة التي تجاهلت مخاوفهم لسنوات.

وقالت لرويترز “لا شيء يتغير وأنا أمارس التمريض منذ 27 عاما وكل ما يمكنني رؤيته هو انخفاض مطرد في الروح المعنوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: