أخبار دولية

السويد ترفض منح إذن جديد لحرق نسخة من القرآن الكريم

في بيان من الشرطة التي لم تقدم أي معلومات عن هوية الشخص المتقدم بالطلب

ستوكهولم

قالت الشرطة السويدية الخميس، إنها لم تمنح الإذن لشخص تقدم بطلب لحرق نسخة من القرآن الكريم أمام السفارة العراقية في العاصمة ستوكهولم.

وأوضحت شرطة ستوكهولم في بيان أن حوادث حرق القرآن تزايدت ومن المحتمل زيادتها أكثر في المستقبل، ونتيجة تقييم التطورات المتعلقة بالمصالح السويدية تم اتخاذ قرار عدم منح الإذن.

ولم تقدم الشرطة السويدية أي معلومات عن هوية الشخص الذي تقدم بالطلب.

وفي 21 يناير/كانون الثاني الفائت أحرق زعيم حزب “الخط المتشدد” الدنماركي اليميني المتطرف راسموس بالودان، نسخة من القرآن قرب السفارة التركية في ستوكهولم، وسط حماية مشددة من الشرطة التي منعت اقتراب أحد منه أثناء ارتكابه العمل الاستفزازي.

وعقب ذلك بأيام (في 27 يناير) أحرق بالودان نسخة من القرآن الكريم أمام السفارة التركية لدى كوبنهاغن، وأمام أحد المساجد.

كما قام زعيم جماعة “بيغيدا” المتطرفة المناهضة للإسلام في هولندا إدوين واغنسفيلد، بتمزيق نسخة من القرآن الكريم أمام مبنى البرلمان الهولندي.​​​​​​​

وعلى نطاق واسع، أثارت هذه الإساءات ضجة في العالم الإسلامي، واعتبرتها تركيا “عملاً استفزازيًا” يعدّ من “جرائم الكراهية”.​​​​​​​

الأناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة نبض الوطن