رياضة

“الفيفا”تفرض عقوبات قاسية على روسيا وتهددها بالاستبعاد

– فرض على روسيا خوض مبارياتها “البيتية” خارج قواعدها
– اعتمد شعار الاتحاد الروسي لكرة القدم بدلا من العلم الروسي
– حظر رفع علم روسيا أو عزف نشيدها الوطني في المباريات

فرض الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، الأحد، عقوبات قاسية على روسيا بعد إطلاقها عملية عسكرية ضد جارتها أوكرانيا.

وقرر “فيفيا” خوض روسيا مبارياتها الرسمية “البيتية” خارج أرضها دون جمهور، كما منع استخدام اسم روسيا وتعويضه بالاتحاد الروسي لكرة القدم.

كما اعتمد “فيفا” شعار الاتحاد الروسي لكرة القدم بدلا من العلم الروسي، إلى جانب حظر رفع علم روسيا أو عزف نشيدها الوطني في المباريات التي ستشارك فيها تحت اسم “الاتحاد الروسي لكرة القدم”.

وأشار “فيفا” إلى أنه يحتفظ بحقه في اتخاذ “عقوبات إضافية، بما في ذلك الاستبعاد المحتمل من المسابقات”.

وتأتي هذه العقوبات عقب رفض بولندا مواجهة روسيا في ملحق تصفيات كأس العالم “قطر 2022″، وإعلان الاتحاد الإنجليزي مقاطعة منتخبات روسيا كرويا وعدم المشاركة أمامها في المنافسات القادمة.

وطالب اتحاد الكرة الفرنسي بحرمان الروس من المشاركة في المونديال في خطوة يتوقع أن يتبعها قرارات جديدة من اتحادات عالمية وهيئات رياضية أخرى.

وأطلقت روسيا، فجر الخميس، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة تجاه موسكو.

الاناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: