مغاربة العالمنبض الجالية

حفل توقيع كتاب “عابر إلى الضباب” للكاتب عبد الصمد الشنتوف، المقيم في لندن.

مريم مستور،نبض الوطن :

نظمت جمعية ابن رشد لتبادل الثقافات بسان بوي، جهة برشلونة، في شخص رئيسة الجمعية، السيدة نجاة بنصار، وممثل الجمعية السيد عبد الحق مرصو ،يوم السبت الواحد من أكتوبر 2022 مساءا،
حفل توقيع كتاب “عابر إلى الضباب” للكاتب عبد الصمد الشنتوف، المقيم في لندن.

في بداية الحفل الثقافي عرف السيد عبد الحق مرصو، بالسيرة الذاتية للكاتب عبدالصمد الشنتوف كالآتي:
من مواليد بلدة “الخربة الشناتفة” بشمال المغرب.
*حاصل على البكالوريا في العلوم التجريبية سنة 1983 بثانوية مولاي محمد بن عبد الله بالعرائش .
*درس سنتين بكلية العلوم بتطوان .
*هاجر إلى بريطانيا في يوليوز 1987،بعد إقامة عابرة في لندن سنة 1986.
*حاصل على دبلوم تقني عال (HND)،بكلية ويلزدن للتكنولوجيا بلندن سنة 1991.
*ناشط جمعوي وثقافي في لندن من 1989 إلى 2003.

بعد ذلك تناول الكلمة الكاتب عبد الصمد الشنتوف، مرحبا بالحضور، معبرا على فرحته وسط الجالية المغربية في إسبانيا، التي حجت إلى سان بوي Sant Boi من مختلف الجهات، بحيث حضر الحفل كتاب وناشطون ومثقفون وإعلاميون، مما أعطى الحفل طابعا ثقافيا أدبيا وشاعريا.

قدم الكاتب ورقة وصفية عن الكتاب، وحلل بعض المواضيع التي تطرق إليها خلال رحلته من مسقط رأسه عبر عاصمة الضباب ، موثقا المكان والزمان في سرده، حكى بكل تلقائية واضحة بعض المحطات الأساسية، التي مر بها بالمهجر ،مقارنة مع عالمه الثقافي والثراتي ببلده.

كما أشار الكاتب إلى دعم بعض الأصدقاء وتشجيعهم له، بضرورة كتابة هذا الكتاب ونشره في ظروف استثنائية “الحجر الصحي”، الذي كان له الفضل الكبير في توفير الوقت للكتابة واسترجاع الذاكرة….
ويأمل ان يجد نصه في ذهن المتلقي ولو بسيطا من واقعه المؤلم، خصوصا بالنسبة للمهاجر.
وكما ذكر في كتابه جملة استهوتني.
“فعلا وراء كل مهاجر، حكاية درامية معقدة”.

كما كانت مداخلات من بعض الحضور، الذين قدموا ملاحظات ثمينة تخص نص الكتاب، واعتبروه كتاب توثيقي مهم، فيه الكثير من المصطلحات التي تسهل على القارئ فهمها بسهولة.

لقد استشهد الكاتب عبد الصمد الشنتوف في أول صفحة من كتابه، وهي صفحة -إضاءة-، بقولة باولو كويلو(الروائي البرازيلي):”يتعين عليك أحيانًا السفر بعيدا للعثور على ماهو قريب” .

اختتم الحفل بمقطوعات للفنان المغربي عادل العمراني، ذو الصوت الشجي، الغني عن التعريف خصوصا بكطالونيا، ناهيك ببلدان أخرى.
في هذه الأجواء الموسيقية تم توقيع كتاب “عابر الى الضباب “وسط الحضور ،موثقا بالصور مع الكاتب عبد الصمد الشنتوف.

كانت فرحة الجالية ينسابها تعطشهم لمثل هذه المبادرات الثقافية، التي تكاد تنعدم بالمهجر وسط زحام العمل والسعي وراء تحسين الوضع.

لم تأبى الجالية ان تنهي الحفل الا بوجبة العشاء على شرف ضيفها الكاتب عبد الصمد الشنتوف، ورئيس جمعية ابن رشد ،وممثلها السيد عبد الحق مرصو.
وعلى صوت الفنان عادل العمراني الشجي،وصوت جبلي زلزل القاعة ،منبعثا من بين ثنايا الحضور، ناهيك عن الزغاريت والرقصات لتختتم الليلة على أمل اللقاء بمبادرة أخرى ان شاء الله.

مريم مستور

“كل التوفيق والنجاح للكاتب عبد الصمد الشنتوف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: