رياضة

ريال مدريد يتأهب للقاء سلتيك المنتشي بالانتصارات الساحقة في بداية مشوار دوري الأبطال

برلين: مع انطلاق منافسات الموسم الجديد من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، يحل حامل اللقب ريال مدريد الإسباني ضيفا على سلتيك الاسكتلندي غدا الثلاثاء في مباراة تسلط إليها الأنظار بشكل كبير.
فقد عاد سلتيك إلى دور المجموعات بدوري الأبطال بعد غياب دام أربعة أعوام ويخوض مباراة الغد منتشيا بانتصاراته الساحقة في الفترة الماضية، ومن بينها فوزه على دندي يونايتد 9 / صفر وكذلك فوزه على غلاسكو رينجرز 4 / صفر في الدوري الاسكتلندي أمس الأول السبت.
ويتطلع ريال مدريد، الذي توج بالبطولة الأوروبية خمس مرات خلال آخر تسعة مواسم، إلى تحقيق بداية قوية في مشوار الدفاع عن اللقب الأوروبي تحت قيادة مديره الفني كارلو أنشيلوتي.
لكن سيكون على النادي الملكي التعامل مع الحماس والإصرار الهائل المتوقع من سلتيك بين جماهيره، خاصة في ظل الثقة الكبيرة التي يحظى بها الفريق في الوقت الحالي إثر سلسلة من النتائج الإيجابية.
ويتصدر سلتيك الدوري الاسكتلندي بالعلامة الكاملة حيث حقق الفوز في جميع المباريات الست التي خاضها حتى الآن.
وقال كيوجو فوروهاشي مهاجم سلتيك في تصريح نشره موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، في حديثه عن المباراة أمام ريال مدريد :”أعتقد أننا بإمكاننا الفوز عليهم.”
وتفتتح مباريات دور المجموعات غدا بمباراة تشيلسي الإنكليزي أمام مضيفه دينامو زغرب الكرواتي.
وبعد الهزيمة المفاجئة أمام ساوثهامبتون 1 / 2 يوم الثلاثاء الماضي، نجح تشيلسي الذي يدربه المدير الفني توماس توخيل في استعادة توازنه بالفوز على وست هام يونايتد أمس الأول السبت في المرحلة السادسة من الدوري الإنكليزي ليكون الفوز الثالث للبلوز هذا الموسم مقابل
ويتسلح دينامو زغرب في مباراة الغد بعاملي الأرض والجمهور حيث لم يخسر الفريق على ملعب “ماكسيمير ستاديون” في 19 مباراة بكل المسابقات، وحقق خلالها 16 انتصارا وثلاثة تعادلات.
وسيعود ماتيو كوفاسيتش لاعب خط وسط تشيلسي في مباراة الغد إلى معقل فريقه السابق، حيث لعب لدينامو زغرب طوال ستة أعوام في بداية مسيرته، وقد سجل في ظهوره الأول مع الفريق في عام 2010 عندما كان عمره 16 عاما و198 يوما، حسب ما ذكره اليويفا.
كذلك تتسلط الأضواء بشكل كبير على مباراة أشبيلية الإسباني أمام ضيفه مانشستر سيتي الإنكليزي.
ويعلق السيتي وجماهيره أمال عريضة على النجم النرويجي إرلينغ هالاند الذي سجل بالفعل 27 هدفا في 25 مباراة بمنافسات الأندية الأوروبية، مع فرق مولده وسالزبورغ وبوروسيا دورتموند.
والآن يتطلع هالاند إلى مواصلة التوهج التهديفي، الذي استعرضه في الدوري الإنكليزي الممتاز بتسجيل عشرة أهداف حتى الآن، عندما يستهل مشوار دوري الأبطال مع مانشستر سيتي.
وفي المواجهة المقررة بين باريس سان جيرمان الفرنسي وضيفه يوفنتوس الإيطالي غدا، لا يتوقع أن يحظى النجم الأرجنتيني أنخيل دي ماريا بنفس الترحيب الذي كان يتمتع به من قبل من جانب جماهير ملعب “بارك دو برانس”.
وقضى أنخيل دي ماريا سبعة أعوام ناجحة مع سان جيرمان لكنه انتقل مؤخرا إلى يوفنتوس ليخوض مباراة الغد منافسا للفريق الباريسي.
وعلى ملعب “سيجنال إيدونا بارك” في دورتموند، سيكون على بوروسيا دورتموند التعامل مع حماس ضيفه كوبنهاغن الدنماركي في مباراتهما بالمجموعة السابعة.
وقال جيس ثوراب المدير الفني لكوبنهاجن:”سنخوض البطولة للمنافسة، وتقديم عروض رائعة ومنح مشجعينا تجربة جيدة.”
وتأكد غياب النجم الشاب جيمي بينو جيتينز عن صفوف بوروسيا دورتموند في مباراة الغد بسبب الإصابة، كما تحوم الشكوك حول إمكانية مشاركة دونيل مالين وكريم أديمي.
وتعرض بينو جيتينز 18/ عاما/ لخلع في الكتف خلال المباراة التي انتهت بفوز دورتموند على هوفنهايم 1 / صفر يوم الجمعة الماضي، وقال المدير الفني إيدين تيرزيتش اليوم الاثنين إنه “لا يزال ينتظر التشخيص النهائي لمعرفة ما إذا كان يمكن علاج الإصابة أم أن اللاعب سيحتاج لعملية جراحية.”
وأضاف تيرزيتش :”مالين وأديمي يكثفان جهدهما، لكن من المحتمل ألا يكونا متاحين للمشاركة في مباراة الغد.”
ويعد كوبنهاجن المرشح الأقل حظا في المجموعة السابعة التي تضم أيضا مانشستر سيتي الإنجليزي وأشبيلية الإسباني، لكن تيرزيتش حذر من الاستهانة بالمنافس في مباراة الغد.
وقال تيرزيتش :”شاهدنا كل المباريات هذا الموسم. وتحدثت مع الدنماركي مايك تولبيرغ مدرب فريق تحت 19 عاما لدينا بشأن الفريق المنافس. لديهم مزيج جيد من الخبرة والشباب إلى جانب الحماس.”
وفي افتتاح منافسات المجموعة السادسة، يأمل لايبزغ الألماني في أن ينحي بدايته المتواضعة في الموسم الحالي من الدوري الألماني، جانبا، عندما يلتقي ضيفه شاختار دونيتسك الأوكراني.
وحقق لايبزغ، حامل لقب كأس ألمانيا، انتصارا واحدا خلال خمس مباريات خاضها حتى الآن في البوندسليغا، وقد تلقى هزيمة ثقيلة أمام آينتراخت فرانكفورت وخسر أمامه صفر / 4 أمس الأول السبت.
وقال دومينيكو تيديسكو المدير الفني للايبزغ اليوم الاثنين :”كل ما قلته عقب مباراة فرانكفورت أقوله مجددا اليوم. لقد افتقدنا أساسيات اللعب، وأيد اللاعبون ذلك. وكان من المهم أن نعترف جميعا بذلك.”
وقال حارس المرمى وقائد الفريق بيتر غولاتشي :”لم نكن جيدين بالشكل الكافي. علينا أن نتحلى بالحماس كفريق في مباراة الغد، وأن نستعرض قدراتنا.”
ولم يتغاض غولاتشي عن الحديث عن معاناة شاختار دونيتسك من أزمة الغزو الروسي لأوكرانيا.
وقال الحارس :”هناك في الحياة أشياء أهم من كرة القدم. لكننا نتطلع إلى مواجهة شاختار كفريق ضيف في لايبزغ. ستكون مباراة جيدة.”
ويتنافس لايبزغ وشاختار دونيتسك في المجموعة السادسة بدوري الأبطال مع سلتيك الاسكتلندي وريال مدريد الإسباني حامل اللقب.
وتشهد المجموعة الخامسة غدا لقاء ريد بول سالزبورغ النمساوي مع ضيفه ميلان الذي يحتل المركز الثاني في الدوري الإيطالي حاليا بفارق الأهداف فقط خلف نابولي بعد خمس مراحل من المسابقة.
ويخوض ميلان المباراة بمعنويات هائلة بعد فوزه المثير على جاره إنتر ميلان 3 / 2 في مباراة “ديربي الغضب” التي جمعت بينهما أمس الأول السبت.
وفي نفس توقيت مباراة سان جيرمان ويوفنتوس، يلتقي بنفيكا البرتغالي مع مكابي حيفا الإسرائيلي في المباراة الأخرى بالمجموعة الثامنة.
(د ب أ)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة نبض الوطن