أجناس كبرى

في يوم ميلادها.. سميرة سعيد نصف قرن من التألق

تحتفل المطربة المغربية سميرة سعيد اليوم الثلاثاء الموافق 10 يناير بيوم ميلادها ال 65، ويحتفل معها جمهورها بتذكر مسيرة طويلة في عالم الغناء، بدأت وسط العمالقة ومن أبرزهم عبد الحليم حافظ وبليغ حمدي ووردة، وامتدت حتى اليوم في رحلة أكدت خلالها أن صوتها وموهبتها “ضد الزمن” بقدرتها الدائمة على التطور، ومواكبة كل جديد في عالم الغناء.. “سيدتي نت” يحتفل معكم بيوم ميلاد سميرة سعيد متذكراً أهم محطاتها الشخصية والفنية.

سميرة سعيد – الصورة من حسابها على تويتر

اسمها الأصلي ليس بعيداً عن اسمها الفني، فقد أطلق عليها والداها اسم سميرة عبد الرزاق بنسعيد، وهي من مواليد 10 يناير 1958 بمدينة الرباط المغربية، وخريجة كلية الآداب قسم اللغة الفرنسية بالمغرب.

بدأت مشوارها الفنّي منذ سنتها الثامنة، حيث شاركت في برنامج للمواهب بالتلفزيون المغربي مع الملحن عبد النبي الجيراري أول من اكتشفها وقدمها، وغنّت لأم كلثوم فلفتت إليها جميع الأنظار لما تمتلكه من طاقة صوتيّة.

في سنّ العاشرة أصدرت أولى أغانيها الخاصّة “سبحان الاله” و “قيس وليلى” و “شكونا لأحبابنا” و”قل للمليحة” من خلال مشاركتها في مسلسل “مجالس الفن والأدب” 1968.

عام 1969 وهي في سنّ الحادية عشرة أصدرت سميرة سعيد الاسطوانة العاطفية الأولى لها بعنوان “لقاء”.

سافرت سنة 1977 إلى مصر بنصيحة من المطرب الراحل عبد الحليم حافظ ومنها زارت الإمارات مع الموسيقار بليغ حمدي وأصدرت ألبومها الخليجي الأول بعنوان “بلا عتاب”، لتصبح أول مطربه عربية تطرح ألبوماً خليجياً كاملاً.

تعاونت سميرة سعيد مع الموسيقار بليغ حمدي في العديد من الأغاني والألبومات وأبرزها أربعة ألبومات وهي: “خلاص حبينا” وألبوم “أحلام الأميرة” وذلك في عام 1979، في عام 1978 لحّن لها ألبوم “توه”، وفي عام 1986 ألبوم “ماليش عنوان”.

قدّمت طوال مشوارها الفني 46 ألبوماً و500 أغنية، حصدت من خلالها العديد من الجوائز بينها جوائز الموسيقى العالمية وBBC International Music Awards.

منحها الملك محمد السادس “وسام القائد” في احتفالات عيد العرش 2009م.

حصلت عام 2013 على جائزة ورلد ميوزك أورد لأفضل أغنية منفردة عن “مازال”.

سميرة سعيد هي أول مطربة عربية، تتلقى دعوة من قبل البابا يوحنا بولس الثاني، للمشاركة ببولونيا بإيطاليا يوم 27 سبتمبر 1997، في حفل ضخم للموسيقى ضمن المؤتمر القرباني الإيطالي الثالث والعشرين، وقدمت تريو بعنوان “شجرة الإيمان والسلام”.

قدمت سميرة فيلماً سينمائياً واحداً فقط في عام 1978م، بعنوان سأكتب اسمك على الرمال مع عزت العلايلي وناهد شريف وسمير صبري وكان من إخراج المخرج المغربي عبد الله المصباحي وغنت سميرة في هذا الفيلم مجموعة من الأغاني منها أغنية “يا دمعتي هدى” و”شفت حبيبي”.

تزوّجت سميرة سعيد من الموسيقار هاني مهنا عام 1988 ثم انفصلا عام 1994 ثم تزوجت من رجل الأعمال “مصطفى النابلسي” بنفس العام وأنجبت منه ابنها الوحيد “شادي” عام 1995 ثم انفصلت عنه في هدوء.

سيدتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: