السلطة الخامسة

قرار غريب زيارة ساحة مسجد الحسن الثاني ممنوعة على المغاربة ومسموحة للسياح الاجانب

نجيم عبد الاله
استغربت استغراب .كبير وانا أمنع من الولوج الى ساحة مسجد الحسن الثاني رفقت ضيوف اتو عندي من مدينة بعيدة عن الدار البيضاء .ولما سالت عن السبب قال لي الحارس وهو محاط برجال الامن المغرببي على طول مدخل الساحة بالاظافة الى الحواجز الحديدية .ان الدخول فقط مخصص للسياح الاجانب فقط .وادا اردنا الدخول علينا انتظار صلاة الظهر للدخول علما ان الساعة كانت تشير لى الحادية عشر صباحا ،بمعنى ان انتظر اكتر من ساعتان ادا ما اردت الدخول .وقد كان السياح يدخلون في طوابير بعد اداء تذكرة الدخول .امام انظار المغاربة المندهشين من الوضع .كما قدم لي الحارس مبررات واهية وهي وباء كوفيد علما ان السياح الاجانب يدخلون بدون كمامات كان الوباء فقط مسلط على جنس المغاربة .فهل يعقل هذا التصرف الغير منطقي والغير واقعي وكذلك الغير مبرر بشروط معقولة .ونحن كمغاربة كلنا ساهمنا في بناء هذا المسجد العظيم بمبالغ مالية متفاوت .فكيف تفسر وزارة الداخلية ووزارة الاوقاف هذا التصرف .كانت هناك عشرات الحافلات المركونة التي حملت السياح المختلفين الجنسية من اوروبا والصين وامريكا .انه تصرف غير منطقي وغير وطني .نحن جميعا مع تشجيع السياحة ولكن كلنا ضد اقصاء المغاربة ومعاملتهم كانهم اجانب اتو من كوكب اخر ..ان المسؤول على هذه الاوامر يتحمل مسؤوليته اولا امام الله لانه يقوم بالتفرقة ويضرب معنى العدالة وتانيا انه مسؤول امام ضميره وتالتا انه مسؤول امام المجتمع …فهل من تفسير معقول ومنطقي على هدا الاقصاء ،وكفانا تهميشا يعمق الجراح على باقي اشكال التهميشات الاخرة ..اننا نؤدي روحا طاهرة للملك الحسن الثاني الدي قال اننا نشيد معلمة دينية عظيمة لكافة المغاربة سيظلون يفتخرون بها ….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة نبض الوطن