مقالات

قضیة فلسطین بالنسبة للشعب المغربي قضیة وطنیة

روما/أمین بوشعیب/نبض الوطن:

لا مطلب للمغاربة الذین یخرجون یومیا تعبیرا عن غضبھم على الجرائم التي ترتكبھا الآلة الجھنمیة الصھیونیة في حق إخوانھم الفلسطینیین، سوى إسقاط التطبیع وطرد دافید غوفرین ممثل إسرائیل في المغرب.

المغاربة منذ البدء، لم یكونوا راضین على التطبیع، لأنھ في نظرھم یعتبر خذلانا للشعب الفلسطیني، وخیانة للقضیة الفلسطینیة العادلة، وقد عبروا عن ذلك بالخروج بالآلاف متظاھرین ومحتجین في ج ّل المدن المغربیة من شمال المغرب إلى جنوبھ ومن شرقھ إلى غربھ. مظاھرات واحتجاجات كانت بمثابة استفتاء شعبي، یؤكد من خلالھ الشعب المغربي رفضھ القاطع، لكل الاتفاقیات التي وقعتھا حكومةُ سعد الدین العثماني مع دولة الاحتلال الصھیوني في 10 دیسمبرلسنة 2020.

فھل النظام المغربي سیتراجع عن مسار التطبیع ویبادر إلى قطع العلاقات مع الكیان الصھیوني؟ وھل ینسجم ھذا المسار مع دور المغرب الذي یترأس “لجنة القدس” في الدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطیني؟

على الرغم من استمرار الدینامیة الاحتجاجیة بالمدن المغربیة منذ بدایة العدوان الصھیوني المتواصل على قطاع غزة، حیث لا تزال تشھد مختلف المدن وقفات ومسیرات ضخمة، یبدو ان كل ذلك لا یجد تجاوبا لدى النظام المغربي، مما یجعل الھوة تتفاقم بین الشعب والنظام، مما یجعل ھذا الأخیر یسیر في اتجاه معاكس لكل مطالب الشعب المغربي، تحت ذریعة أن اتفاق

التطبیع مع إسرائیل فرضتھ مصالح الدولة العلیا.

فما ھي ھذه المصالح العلیا التي یتحجج بھا النظام المغربي؟

المصلحة العلیا لأي دولة، تتمثل في كل وجوه دفع الضرر وجلب المنفعة للمجتمع، بما ھو وحدة من البشر مترابطة برباط العیش المشترك والمصیر الواحد. ومن وجوه ھذه المصلحة العلیا للمجتمع الأمن، مثل سلامة الأشخاص والأمن الغذائي و ا لأ من  الصحي. وتتحقق المصلحة ا لعلیا للمجتمع من خلا ل وعي ا لمجتمع بھا والسھر على وضعھا فوق كل الا عتبارات كما یقتضي تحقیقھا ضبطھا بالقوانین التي تلزم المجتمع باحترامھا وتعاقب من یسعى لتھدیدھا أو ضربھا. ویكون تشخیصھا بناء

على عمل مشترك بین كل مك ّونات المجتمع والحفاظ علیھا، والدفاع عنھا أیضا ھو واجب مشترك بین ھذه المكونات.

فما ھي یا ترى المنافع التي جلبھا المغرب من التطبیع، وما ھي وجوه الضرر التي دفعھا؟

یقول رئیس المرصد المغربي لمناھضة التطبیع، أحمد ویحمان، نحن في كل الائتلافات المناصرة لكفاح الشعب الفلسطیني نتحرك بسقف إسقاط التطبیع، والقضیة الفلسطینیة بالنسبة للشعب المغربي ھي قضیة وطنیة .. والشعب وكل القوى الحیة بالمغرب، بكل اجتھاداتھ الفكریة والسیاسیة، ما انفك یردد، تعبیرا عن واحد من أھم ثوابتھ، فلسطین أمانة والتطبیع خیانة .. المقاومة أمانة والتطبیع خیانة …. وعلیھ فإننا، في كل ھذه الائتلافات والھیآت السیاسیة والنقابیة والحقوقیة والمدنیة، سنواصل التعبئة والصمود حتى إلغاء الاتفاقیات المشؤومة، وإغلاق مكتب الاتصال الصھیوني، وطرد الصھاینة القتلة العنصریین زراع الفتن، من بلادنا وتطھیرھا منھم” وأضاف: “الصھاینة یحضرون لتقسیم المغرب إلى ستة كیانات.. ونحن أصدرنا في

المرصد المغربي لمناھضة التطبیع كتابا موثقا بالخرائط والأعلام وحتى “الأناشید الوطنیة” لھذه الكیانات”

و ُسئل أحدالنشطاء المغاربة المناھضین للتطبیع :لماذاالتطبیع خیانة؟فقال:”الأمور واضحة بلالف و لادوران،إنكلفلس جناه الصھاینة من العلاقات الاقتصادیة التي أصابت ُح َّماھا السلطات المغربیة، خصوصا في السنوات الثلاثة الأخیرة، ھو مساھمة مباشرة في القنابل التي یقصف بھا أطفال ونساء غزة. وھذا الذي كنا نحذر منھ وكانت الحاكمون یغمضون عنھ الأعین ویصمون الآذان” عندما اقترف حزب العدالة والتنمیة خطیئة التطبیع، خرج أمینھ العام آنذاك سعد الدین العثماني یبرر ما اقترفتھ یداه، قائلا: إن اتفاق التطبیع مع إسرائیل فرضته المصالح العليا للدولة وقضیة وحدة الصحراء”

لكن، وإلى غایة كتابة ھذه السطور، یبدو أن موقف إسرائیل من قضیة الصحراء، لا یزال یثیر الشكوك، وھو ما تب ّین من خلال الصورة المنشورة یوم الأربعاء 25 أكتوبر 2023، والتي یظھر فیھا رئیس الوزراء الإسرائیلي بنیامین نتانیاھو، عند استقبالھ رئیسةَ وزراء إیطالیا، جورجیا ملوني، في مكتبھ الخاص، وبجانبھ خارطة المغرب مبتورة من صحرائھ. فھل ھي رسالة مقصودة تحمل خطابا دبلوماسیا مشفرا، ودلالات تعبیریة عما قد تعجز عنھ الكلمات؟

شخصیا لا أشك في ذلك.

فلاش: ھذا التضامن الكبیر مع القضیة الفلسطینیة، وھذا الزخم الشعبي القوي الذي أبان علیھ الشعب المغربي، فإ ْن كان شعاره الرئیس إسقاط التطبیع مع الكیان الصھیوني، فإنما یرمي، بالموازاة مع ذلك، إلى انتزاع موقف مشرف یعید للمغرب عزتھ ومكانتھ، في الدفاع والانتصار للقضیة الفلسطینیة العادلة، ویعوض الخسارة التي مست رصیده الرمزي، الذي تآكل بفعل اتفاقیة التطبیع التي أبرمتھا حكومة سعد الدین العثماني مع دولة الاحتلال الإسرائیلي.

وأما البلاغ الخجول الذي أصدرتھ وزارة الشؤون الخارجیة والتعاون الإفریقي والمغاربة المقیمین بالخارج مؤخرا، والذي تجدد من خلالھ التعبیر عن قلقھا البالغ واستیاءھا العمیق، في ظل استمرار “الأعمال العسكریة المتصاعدة وتفاقم الأوضاع الإنسانیة في قطاع غزة” )انظر إلى تلطیف العبارات( لا – یا وزیر الخارجیة المغربي- علیك تسمیة الأمور بمسمیاتھا: إنھا مجازر وحشیة ھمجیة نازیة فاشیة غیر مسبوقة في حق أطفال ونساء فلسطین. وعلى أیة حال فھذا البلاغ الخجول، لا یرقى إلى تطلعات المغاربة، خاصة وأن المغرب یرأس لجنة القدس في شخص الملك محمد السادس، ثم إن الشعب المغربي

لن یرضى دون قطع العلاقات مع كیان الاحتلال الإسرائیلي، وتمزیق اتفاقیة التطبیع وما نتج عنھا من اتفاقیات.

أمین بوشعیب

أمين بوشعيب

الأستاذ أمين بوشعيب كاتب و محلل سياسي وناشط صحافي مقيم بإيطاليا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
جريدة نبض الوطن