رياضة

محمد صلاح يفجر قلق جماهير ليفربول- (فيديو)

بعث النجم المصري محمد صلاح رسالة غير مبشرة لجماهير ليفربول، مفادها أن مفاوضات تجديد عقده ما زالت محل سر، لعدم استجابة إدارة النادي لمطالب وكيل أعماله رامي عباس حتى هذه اللحظة، وذلك في مقابلة حصرية أجراها مع شبكة “سكاي سبورتس”، لمصارحة المشجعين بالواقع وما يحدث على طاولة المفاوضات.

وجاءت تصريحات الفرعون لتنسف صحة ما تداوله الإعلام البريطاني، على نطاق واسع في الساعات القليلة الماضية، حول اقترابه من التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن تجديد عقده، حتى أن بعض المصادر، مثل صحيفة “ميرور”، زعمت أن إعلان بيان التجديد بات مجرد مسألة وقت، مقابل حصول أبو مكة على 400 ألف جنيه إسترليني كراتب أسبوعي، ليتساوى مع زميل الأمس كيفن دي بروين، في المركز الثاني ضمن قائمة الأعلى أجرا في البريميرليغ، بعد الأسطورة كريستيانو رونالدو، الذي يتقاضى 510 ألف بنفس العملة من مانشستر يونايتد.

وعندما سُئل صلاح عن آخر مستجدات مفاوضات تجديد عقده مع أحمر الميرسيسايد، أجاب قائلا “هناك الكثير لا يعرفه الناس، علي ألا أكون أنانيا، نحن في أهم وقت من الموسم ولابد من التركيز مع الفريق. لا أستطيع القول إنني مستمر أم لا، قلت من قبل ماذا أريده، لا أستطيع كشف تفاصيل لأن الأمر حساس والفريق بحاجة للفوز الآن. أتمنى أن نكون متفائلين ونرى ما سيحدث”.

في الوقت ذاته، رفض الربط بين هبوط مستواه في الوقت الراهن وبين الخلاف مع الإدارة حول تجديد عقده، مؤكدا أنه يتحدث مع المدرب يورغن كلوب من حين لآخر، لكونه لاعبا محترفا ويعرف المطلوب منه وما يتعين عليه القيام به، ضاربا المثل بالتزامه ومهنيته، كأول شخص يحضر لقاعدة تدريب النادي في الصباح وآخر من يغادر.

وبهذه التصريحات المطاطية، يكون صلاح قد فتح الباب على مصراعيه أمام وسائل الإعلام، للتشكيك في مستقبله في الجزء الأحمر لمدينة نهر الميرسيسايد، تأكيدا لانفراد الموثوق فابريزيو رومانو، الذي علم من الوكيل الكولومبي، بأن بيئة السوبر ستار ليست لديها نية لقبول عرض النادي، على الأقل في الوقت الراهن، رغم توقف عروض الإدارة منذ ديسمبر / كانون الأول الماضي، للتباعد الكبير في مسألة العرض والطلب، لأسباب تتعلق بحرص أصحاب القرار على الحفاظ على سياسة الحد الأقصى للأجور.

وبصرف النظر عن تأثر مستواه في فترة ما بعد الإخفاق في التأهل لمونديال قطر 2022، يبصم صلاح على واحد من أفضل مواسمه في مسيرته الاحترافية، بتوقيعه على 28 هدفا بالإضافة إلى 10 تمريرات حاسمة من مشاركته في 38 مباراة، منها 20 هدفا يتصدر بهم قائمة هدافي البريميرليغ بفارق 6 أهداف كاملة عن أقرب مطارديه، وذلك قبل الاصطدام بمانشستر سيتي في قمة الأحد، التي ستحدد هوية متصدر الدوري حتى إشعار آخر.

القدس العربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: