أخبار دولية

10 قتلى بحوادث طعن في كندا.. والشرطة تبحث عن مشتبه بهما

قتل عشرة أشخاص وأصيب آخرون

مذبحة في كندا: 10 قتلى بحوادث طعن والشرطة تبحث عن مشتبه فيهما

وقعت الهجمات في إقليم ساسكاتشوان والتحقيقات تجرى في 13 موقعاً

السلطات تعتقد أن بعض الضحايا كانوا مستهدفين من قبل المشتبه فيهما (أ ب)

قتل عشرة أشخاص وأصيب ما لا يقل عن 15 آخرين، الأحد الرابع من سبتمبر (أيلول)، في هجمات طعن في منطقتين نائيتين في كندا بحسب ما ذكرت الشرطة التي باشرت عملية مطاردة في ثلاث مقاطعات بحثاً عن شخصين مشتبه فيهما.

“مروع ومفجع”

ووصف رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الطعن الجماعي الأحد بأنه “مروع ومفجع”، وكتب على “تويتر”، “الهجمات التي وقعت في ساسكاتشوان اليوم مروعة ومفجعة”، مضيفاً “أفكر في من فقدوا أحباء لهم وبالذين أصيبوا”.

وتم التعرف إلى المشتبه فيهما، وهما داميان ساندرسون ومايلز ساندرسون ويبلغان من العمر 30 و31 سنة. ويشتبه في أنهما لاذا بالفرار في سيارة “نيسان” سوداء. وقد انتشرت قوات الشرطة “بأقصى طاقتها” للقبض عليهما.

13 مسرح جريمة

ووقعت الهجمات في عدة أماكن في إقليم ساسكاتشوان وإن هناك 13 مسرح جريمة تجري الشرطة تحقيقات فيها.

وقالت روندا بلاكمور مساعدة مفوض شرطة الخيالة الملكية الكندية في مؤتمر صحافي “رصدنا وجود عشرة قتلى في 13 موقعاً في منطقتي جيمس سميث كري نيشن وولدون في ساسكاتشوان”. وأضافت أن “عدداً من الضحايا الآخرين جرحوا بينهم 15 نقلوا حتى الآن إلى مستشفيات مختلفة”.

وأشارت إلى إنه قد يكون هناك المزيد من الجرحى الذين ذهبوا بأنفسهم إلى مستشفيات مختلفة.

وكانت الشرطة أصدرت تنبيهاً لسكان كل مقاطعة ساسكاتشوان بشأن وجود شخص خطير

الحرة

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: